تطورات جديدة في قضية الشيخ سلمان العودة يكشفها نجله



كشف الدكتور عبدالله العودة، نجل الداعية السعودي البارز المعتقل الشيخ سلمان العودة، عن تطورات جديدة بقضية والده المعتقل منذ العام 2017 ضمن حملة شنها ولي العهد محمد بن سلمان ضد عدد من المعارضين.

وقال عبدالله في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) إنه تم تأجيل جلسة محاكمة والده اليوم، الثلاثاء، من قبل المحكمة المتخصصة.


سلمان العودة

ووصف العودة هذا القرار بـ”المهزلة” مشيرا إلى أن ما حدث هو خرق واضح لأبسط إجراءات العدالة، وفي تأجيلات متكررة منذ ٣ سنوات تكشف حجم التلاعب بالمحكمة.

كما أوضح نجل الداعية العودة، أنهم لم يحضروا والده للجلسة، ولم تطمئن عليه العائلة منذ زمن، كما أن الاتصال الهاتفي به مقطوع منذ سنة.

وكان الدكتور عبدالله العودة كشف في الـ 14 من مارس 2021 عن أن والده سلمان العودة حضر جلسة سرّية ضمن المحاكمة الهزلية في المحكمة المتخصصة.

وتابع كاشفا ما حدث مع والده وتعمد إهانته:”وقد جيء به مقيّداً بالسلاسل مثل كل مرّة، وكانت جلسة سريعة جداً رفعوها للتداول.

القتل البطئ بحق سلمان العودة

وفي تغريدة لاحقة كشف عبدالله العودة أيضا أن النظام السعودي لا يزال يمارس القتل البطيء ضد والده في العزل الانفرادي والأذى حيث فقد نصف سمعه ونصف بصره بسبب الإهمال الطبّي المتعمّد.

وأضاف العودة:”فهذا الفريق الدموي الذي قتل خاشقجي. ويطالب بالقتل تعزيراً للوالد في المحكمة، يمارس الاغتيال البطيء ضده، إضافة لعمليات التشويه المعنوي والحملات الإعلامية”.

من هو سلمان العودة؟

وسلمان العودة واحد من عشرات الشخصيات العامة التي اعتقلها محمد بن سلمان منتصف سبتمبر/أيلول 2017. في سياق حملة استهدفت معارضين في المملكة.

ووجهت السلطات لـ “العودة” في أغسطس/آب 2018، 37 تهمة. من بينها الانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين والدعوة إلى إجراء إصلاحات في الحكومة و”تغيير النظام” في المنطقة العربية.

وطالب النائب العام السعودي بـ”إعدامه”.

صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية كانت ذكرت في تقرير سابقٍ لها أن العودة وأثناء جلسة محاكمته في نوفمبر الماضي بدا غير متماسك ويواجه صعوبة في السماع ورؤية أولاده.

وأكدت أن أبناء العودة شعروا بأن والدهم بدا خاضعاً ويخشون أنه بحالة غير مستقرة ويمكن إجباره على التوقيع على أي نوع من الاعتراف.

المصالحة الخليجية

وطالب مغرّدون بموقع “تويتر” السعودية بالإفراج عن الداعية البارز الدكتور سلمان العودة من سجونها بعد إعلان المصالحة الخليجية .

وكان “العودة” اعتقل بعد تغريدة نشرها سبتمبر 2017 رحب فيها بطريقة غير مباشرة بإمكانية التوصل الى حل للازمة مع قطر.