هل تنجح مصر بعرقلة تحرك تركيا مساندة حكومة الوفاق بليبيا؟

قلل سياسيون ومحللون مصريون وليبيون من تأثير تحركات رئيس سلطة الانقلاب، عبدالفتاح السيسي بشأن ليبيا على موقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان...

قلل سياسيون ومحللون مصريون وليبيون من تأثير تحركات رئيس سلطة الانقلاب، عبدالفتاح السيسي بشأن ليبيا على موقف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من حكومة الوفاق الليبية بطرابلس.

وأجرى السيسي خلال اليومين الماضيين اتصالات مكثفة مع زعماء أمريكا وروسيا وإيطاليا على خلفية تصريحات أردوغان، بشأن عزم بلاده إرسال قوات تركية لدعم حكومة الوفاق الليبية.

وقالت الرئاسة المصرية في ثلاثة بيانات مختلفة إن السيسي أجرى اتصالات بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، والأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، الخميس، وتباحث معهم تطورات الوضع في ليبيا.

وزعمت البيانات المتتالية تأكيد السيسي على "ضرورة وضع حد لحجم التدخلات الخارجية غير المشروعة في الشأن الليبي"، و"أهمية الدور الذي يقوم به الجيش الوطني الليبي (قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر) في هذا السياق لمكافحة الإرهاب وتقويض نشاط التنظيمات والميلشيات المسلحة".

إلا أن سياسيين ومحللين مصريين وليبيين قللوا من تأثير اتصالات السيسي على النهج التركي الجديد.

ثقل تركي وفزع مصري


وفي حديث لـ"عربي21"، قال عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس الشعب السابق، أسامة سليمان: "لا يختلف أحد على أن الاستقرار في ليبيا هو أمن قومي لمصر، لكن التدخل لصالح طرف ليبي ليس له شرعية دولية ضد طرف ليبي آخر له شرعية دولية هو من المحظور، ويضر بالأمن القومي المصري لاحقا".

وأضاف: "لا خيار لمصر ولأمنها القومي سوى التعامل مع حكومة الوفاق المدعومة من الأمم المتحدة، ووقف كل أشكال الدعم لخليفة حفتر والابتعاد عن أهداف إمارة أبوظبي التآمرية".


واعتبر أن اتصالات السيسي الأخيرة تعبر عن "حالة العجز الكامل في التعامل مع الملف الليبي، وأن التفاهم التركي الليبي أكبر من السيسي تماما ولا يقدر عليه".

كما أشار إلى أن "السيسي يعلم أن الاتفاق البحري التركي الليبي قلب الطاولة على من أرادوا تقاسم الثروات فيما بينهم على حساب الآخرين ما أشعل الشرق الأوسط بأكمله، ويعلم أن دخول تركيا لدعم حكومة الوفاق هو بمثابة نجاح لثورات الربيع العربي، ويفضح تفريطه في إهدار ثروات مصر بتقليص مساحتها البحرية لصالح آخرين".

واعترضت مصر بقوة، في وقت سابق، على مذكرتي التفاهم الموقعتين بين أنقرة وطرابلس بشأن مناطق النفوذ البحري بين البلدين في البحر المتوسط، والتعاون العسكري والأمني، وطالبت المجتمع الدولي بالتدخل.

وأوضح سليمان أن "دخول تركيا يفرض حلا سياسيا عادلا ويغير من موازين القوى وليس عسكريا بعكس ما كان يريده السيسي من فرض حل عسكري ظالم ينهي حكومة الوفاق، وهذا ما فعله حفتر في أبريل الماضي وقبل أسبوع واحد من الإجتماع الدولي".

بدوره، قال أمين لجنة العلاقات الخارجية بحزب الحرية والعدالة، محمد سودان، إن "القضية من وجهة لها عدة محاور، الأول: هو إفشال الثورة الليبية، وهذا دافع خليجي بإمتياز، ونجاح حفتر في انقلابه يعد نجاحا للسيسي و استمراره في مخططه".

وأضاف لـ"عربي21" أن المحور الثاني هو "المكاسب التي يجنيها السيسي من وراء بيعه أسلحة إماراتية وغيرها لحفتر وتحقيق عمولات ضخمة، فيما المحور الثالث: تنفيذ مخططات العديد من الدول الغربية للإستيلاء على الغاز والبترول الليبي".

وتابع: "المحور الرابع: هو العداء اللا محدود لتركيا بصفة عامة، ومع الرئيس أردوغان بشكل خاص بسبب دعمه للمعارضة المصرية للنظام الانقلابي، وأخيرا: إفشال حفتر وداعميه في الشرق هو خطوة للأمام في طريق إسقاط السيسي وزمرته الانقلابية".

مصير جهود السيسي

وقلل الصحفي الليبي فرحات سالم لعمامي، من أهمية تحركات السيسي، قائلا: "اتصالات السيسي ما هي إلا لطمأنة حفتر والموالين له لرفع معنوياتهم المنهارة على تخوم طرابلس، وقوف تركيا مع حكومة الوفاق يعني فشل مشروع عسكرة الدولة واستمرار مشروع مدنية الدولة التي تهدد وجود جنرالات مصر في المستقبل القريب أو البعيد".

وفي حديثه لـ"عربي21" أوضح أن "تركيا تشكل تاني أقوى جيش في الناتو بعد أمريكا، ودخولها يعني انسحاب فرنسا لأن أحد بنود اتفاقية حلف الناتو تمنع دخول أي دولة عضو في حرب تكون فيها دولة أخرى أحد أطرافها، وفرنسا تدعم بشكل غير معلن قوات حفتر، وروسيا تحارب بقوات مرتزقة، وبالتالي وجود تركيا سيغير موازين القوى".

وتوقع أن تذهب جهود السيسي أدراج الرياح، قائلا: "جهود السيسي ستبوء بالفشل؛ فأردوغان يتحرك وفق اتفاقات دولية ومع حكومة شرعية، ويسير بحزم في إفشال مخططات دول شرق المتوسط كاليونان وقبرص وإسرائيل ومعهم مصر، كما أن لدى أمريكا وروسيا مصالح مع أنقرة تفوق نظيرتها مع القاهرة".

وفيما يتعلق بإيطاليا قال لعمامي، "الحكومة الإيطالية باعت مواقفها نظير أموال الخليج وتخلت عن حكومة الوفاق الشرعية لصالح عسكري متمرد (حفتر) وبالتالي حديث السيسي معهم تحصيل حاصل".

المشاركات الشائعة

الاسم

ابن زايد,84,ابن سلمان,219,أبو تريكة,1,أبو ظبي,2,إثيوبيا,3,احداث الزمان,1,احسان الفقيه,1,إدلب,29,ارامكو,1,أردوغان,26,اردوغان,64,ارطغرال,10,ارطغرل,12,اروغان,1,إسرائيل,2,اسرائيل,115,افغانستان,2,افلام,4,اقتصاد,19,إكتتاب أرامكو,1,الأخوان المسلمين,1,الأردن,23,الاردن,247,الأكراد,1,الامارات,353,الاهواز,1,البتراء,1,البحرين,12,البشير,11,التقرير العربي,114,الجزائر,66,الجزيرة,2,الجولان,2,الجيش الحر,1,الحج,2,الحوثي,1,الخليج,345,الرياض,4,الريال ضد بلد الوليد,1,الزمالك,1,السديس,3,السعودية,1308,السعوديه,1133,السودان,78,السويد,1,السيسي,87,الشام,87,الشرق الأوسط,2,الشيعة,1,الصومال,2,الصين,13,ألعاب,3,العراق,86,العربية,2,العريفي,3,الفيس بوك,2,القدس,6,القدس عاصمة فلسطين,53,القذافي,6,القرضاوي,2,القسام,1,الكعبة,1,الكويت,95,ألمانيا,2,المغامسي,7,المغرب,50,المنطقة الآمنة,1,الناتو,1,الهند,2,الوليد بن طلال,3,اليابان,2,اليمن,63,اليونان,1,امريكا,87,أمينة رشيد,1,انفلونزا الخنازير,4,انفوجراافيك,2,أوروبا,1,أوكرانيا,4,إيدي كوهين,1,ايران,62,إيطاليا,2,ايفانكا,1,باكستان,8,بايدن,3,برشلونة,3,برشلونه,2,بريطانيا,3,بشار الاسد,30,بغداد,3,بوتين,4,ترامب,109,تركي آل الشيخ,1,تركيا,721,تركيا روسيا,1,تعز,1,تكنولوجي,3,تميم,4,تونس,52,تويتر,1,جرائم,1,جمال ريان,3,حزب الله,16,حسن نصر الله,2,حسني مبارك,2,حفتر,29,حلب,1,حماة,1,حماس,18,خاشقجي,10,داعش,6,دبي,8,دحلان,4,دمشق,3,دولي,88,راتب النابلسي,4,رمضان,1,رهف القنون,4,روسيا,75,رياض محرز,1,رياضة,141,ريال مدريد,2,زكاة الفطر,1,زين الدين زيدان,3,س,1,سعر إكتتاب أرامكو,1,سلطنة عمان,25,سلمان,4,سلمان العودة,12,سوري,6,سوريا,763,سياسة,211,سياسه,90,سيناء,1,شركات,1,شيطان العرب,1,صحة وجمال,5,صدام حسين,26,صفقة القرن,10,طالبان,1,طب,1,طرابلس,2,عائض القرني,2,عاجل,677,عادل الكلباني,2,عالمي,508,عبدالله الشريف,3,عبدالله النفيسي,3,عربي,564,عرفات,2,علا الفارس,1,غزة,13,غير ذلك,31,فرنسا,18,فلسطين,195,فن,21,فنلندا,1,فيديريكو فالفيردي,1,فيديو,169,فيصل الشمري,1,فيصل القاسم,9,قابوس,1,قسد,1,قطر,153,قطري,1,قيس سعيد,3,كندا,6,كورونا,45,كوريا الجنوبية,1,كوريا الشمالية,5,كيم جونغ أون,5,كييف,1,لبنان,66,ليبيا,109,ليفربول,1,ليلة القدر,1,مالي,1,ماليزيا,4,مجتهد,1,مجلس النواب الأردني,1,محمد بن سلمان,30,محمد علي,2,محمد مرسي,25,مسعود أوزيل,3,مسلسل قيامة عثمان,10,مصر,452,مضحك,2,مقالات,25,مكة,2,مكه,2,ملفات ساخنة,2615,منح,1,منوعات,118,مهاتير محمد,4,ميسي,1,ناسا,1,ناصر القطامي,1,نتائج التوجيهي,2,ندى القحطاني,1,نفق الحرية,1,نيوزيلندا,1,نيويورك,1,وجدي غنيم,1,وسيم يوسف,15,وظائف,1,
rtl
item
التقرير العربي: هل تنجح مصر بعرقلة تحرك تركيا مساندة حكومة الوفاق بليبيا؟
هل تنجح مصر بعرقلة تحرك تركيا مساندة حكومة الوفاق بليبيا؟
https://1.bp.blogspot.com/-w0cL9Zxr3iU/XggqtgJTYiI/AAAAAAAAND8/6_yHIE21fzUWD3ZXH7d3icX_HYyrIWfEwCLcBGAsYHQ/s640/1.jpg
https://1.bp.blogspot.com/-w0cL9Zxr3iU/XggqtgJTYiI/AAAAAAAAND8/6_yHIE21fzUWD3ZXH7d3icX_HYyrIWfEwCLcBGAsYHQ/s72-c/1.jpg
التقرير العربي
https://www.altaqreir.com/2019/12/blog-post_746.html
https://www.altaqreir.com/
https://www.altaqreir.com/
https://www.altaqreir.com/2019/12/blog-post_746.html
true
353241488744697653
UTF-8
تحميل جميع المشاركات لم يتم العثور على أية مشاركات مشاهدة الكل إقرأ المزيد الرد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية الصفحات المشاركات مشاهدة الكل موصى به لك القسم الأرشيف بحث كل المشاركات لم يتم العثور على أي مشاركة تطابق عملية بحثك عودة إلى الرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago المتابعين تابع THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock نسخ الكود كاملا تحديد الكود كاملا تم نسخ جميع الأكواد Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy