رسالة “مؤثرة” موجهة لداوود أوغلو وباباجان وغل

رسالة “مؤثرة” موجهة لداوود أوغلو وباباجان وغل
    وجه البروفيسور برهان كوزو النائب السابق في البرلمان التركي عن حزب العدالة والتنمية الحاكم،

    وأحد مؤسسي الحزب، رسالة وصفت أنها “مؤثرة” لكل من الرئيس التركي السابق عبد اللع غل،

    ورئيس الحكومة السابق أحمد داوود أوغلو والوزير السابق علي باباجان.

    وقال بورهان في تغريدات نشرها، مساء السبت، على حسابه الرسمي في “تويتر” “إالى السيد عبد الله غل والسيد أحمد داوود أوغلو والسيد علي باباجان و مَنْ معهم من أصدقائي… نحن خرجنا في هذا الطريق سويا،

    وحققنا معا نجاحات كثيرة، وقد يكون لكل منكم سببه الخاصّ يدفعه للتحرك خارج السرب (حزب العدالة والتنمية)،

    لكن قضيتنا ودعوتنا أولى من كل شيء، عودوا إلى داركم، تعالوا لنعمل معا من جديد”.

    وأضاف “دعوتي هذه لكم من القلب، أدعوكم بصفتي أستاذكم وأخيكم الكبير،

    تعالوا لننقل حزبنا معا بقيادة رئيسنا رجب طيب أردوغان،

    نحو رؤية مستقبلية أفضل، تعالوا لنحلّ مشاكلنا ونناقش اختلاف آرائنا فيما بيننا”.

    وختم بورهان “حزب العدالة والتنمية حزبُنا ودارُنا.. لنحافظ معا على دارِنا”.

    وخلال الآونة الآخيرة تناقلت وسائل إعلامية محلية أنباء عن استعداد غل وداوود أوغلو وباباجان لتأسيس حزب جديد،

    إلا أن أي منهم لم يؤكد هذه المعلومات حتى اليوم.

    والأسبوع الماضي شدد داوود أوغلو في تصريحات له أن “حزب العدالة والتنمية هو قضية كبيرة وأكبر من أن يقسم أو يجزأ”،

    مشددا أنه “لن يتم تقسيم حزب العدالة والتنمية، إلا أنه يجب تصحح بعض المسارات فيه”.

    إرسال تعليق